كيف تحمي حسابك في “سناب شات” من الاختراق؟

09 مايو,2019

يعتبر التطبيق الرقمي “سناب شات” Snap Chat الذي من الأكثر انتشاراً بين الشباب حاضراً. ويصل عدد مستخدميه يومياً إلى أكثر من 187 مليوناً. ويعتمد التطبيق بشكل أساسي على تبادل الصور والفيديو بين الأفراد. وقد يواجه بعض مستخدمي التطبيق مشكلة كبيره في حال وصول مواد مصوّرة إلى الشخص الخطأ. ولكن، تكمن المشكلة العظمى في إمكان اختراق حسابك في “سناب شات”، لأن يد المخترق ستطاول الصور ومقاطع الفيديو المصورة التي نشرتها، وتلك المخزّنة في ذاكرة حسابك، إضافة إلى جميع المحتويات التي نشرها أصدقائك في التطبيق نفسه.

ومن المستطاع اختراق حسابك في تطبيق “سناب شات” بعدة طرق من بينها إرسال رابط إلكتروني إليك مع ملاحظة غالباً ما تقول بأنه سيجري توثيق حسابك عبر ذلك الرابط، أو تعرض عليك زيادة عدد متابعيك أو ما شابه ذلك. وفي أحيان اخرى، قد يجري اختراق حسابك لأنك حميته برقم سري يسهل تخمينه، أو استعملت الرقم السريّ ذاته في كل حساباتك على الإنترنت، فإذا اختُرق إحداها تنكشف جميعها!

وفي المقابل، تستطيع تعزيز حماية حسابك من خلال تفعيل خاصية “المُصادَقَة الثنائيّة” التي تعني ربط حسابك مع رقم هاتفك، فيجري إرسال رقم سري مؤقت إليك عند كتابة الرقم السري لحسابك. وبذا، يستعصي على أي شخص الدخول إلى حسابك إلإ إذا حصل على ذلك الرقم السري المؤقت.

ثمة نقطة مهمة اخرى. بهدف رفع درجة الحماية لحسابك في “سناب شات”، خصوصاً بالنسبة للمواد المصوّرة المحفوظة في خانة “الذكريات” في ذلك الحساب، يُنصَحْ بنقل الصور إلى ملف الخاص بها، مع وضع رقم سري عليها. وفي حال كنتَ ممن لا يعرفون عن خاصيّة “الذكريات” في “سنات شات”، يفيدك معرفة أنها ميزة تمكنك من حفظ الصور ومقاطع الفيديو المصورة في دواخل ذلك التطبيق. ويعني ذلك أنها لا تكون موجودة على هاتفك مباشرة، ما يعطيها حماية في حال اختراق الهاتف أو ضياعه.

وتستطيع الوصول إلى تلك المواد بعد الدخول إلى حسابك في “سناب شات”، فتجدها في آمان. وفي المقابل، يبقى الخطر ماثلاً في اختراق حسابك، وعندها تقع تلك الذكريات المصورة في يد الجهة التي اخترقت حسابك. لذا، أنصحك في حال اعتمادك على ميزة “الذكريات” بأن تنقل الصور ومقاطع الفيديو إلى ملف خاص، و”تقفل” عليها برقم سري خاص.

المصدر

الرئيسية